بحث هذه المدونة الإلكترونية

الجمعة، 14 يونيو، 2013

حي الصيادين بروصو وداعا للعطش

 أشرفت لجنة دعم حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بروصو في حي الصيادين غربي المقبرة الكبيرة بمدينة روصو على تزويد الحي بحنفية ستزود الصيادين بالماء الشروب تلكم الحنفية التي توقفت منذو بعض الوقت بسبب المتأخرات,يذكر أن ياتم ولد أسليمان كان قد استضاف لجنة الدعم في الحي المذكور خلال الاسبوع الماضي وكان من بين المطالب التي طرح الصيادون مشكل حنفية الحي المتعطلة بسبب الديون ومد الكهرباء لهذا الحي الذي ظل أهله يرفضون تخطيطه,حتى اليوم,
ولكن رغم ذلك استطاعت لجنة الدعم التي يرأسها احمدو كان أن تحررالحنقية من المتاخرات البالغة اكثر من 300 الف اوقية, حيث وصل الماء وأبتلت العروق وتبث الأجر إن شاء الله.
كما وصل الكهرباء للحي ولم يوزع داخله لأسباب فنية تعود لعدم التخطيط العمراني,اللجنة خلال حفل التدشين أوضحت على لسان متحدثها الأول السيد موسى جوب المدير الإداري والمالي بالرئاسة  أن هذا تجسيد لإرادة قائد المبادرة السيد محسن ولد الحاج الذي بات حريصا على حل مشاكل دائرته الإنتخابية وان بقية المطالب في طريق التحقق أما أمين الفرع اتفاغ ولد محمد العبد فقد أكد أنه ينبغي تقبل الحلول الجزئية لأنه لا أحد يملك عصى سحرية لحل كل المشاكل في الوقت ذاته, ولكن الإرادة حاصلة وعلينا أن لانتسرع,اما رئيس المبادرة أحمد كان, فقد اوضح أن المجموعة السياسية التي تمثلها المبادرة ليست مسؤولة عن بعض النواقص المتعلقة بالبلدية مثلا, لأن هذه الجماعة ليست من يسير البلدية, مؤكدا أنه في حالة أن البلدية عند هذه المجموعة فستكون المدينة أحسن حالا من ذلك, لأن الجماعة جادة في سعيها لتطوير هذه المدينة, وسيتضح ذلك في وقت قريب بحول الله.
حضر من أعضاء المبادرة إضافة للمتدخلين : احمد سالم ولد المراكشي وصمب ولد اباه وابراهيم ولد الراظي والداه ولد بنه :كما حضرالناشط والفاعل المختار ولد الطوف وكذلك سليمان ولد ابريهم.    

ليست هناك تعليقات: